داعش يهدد “تويتر” ويدعو لاغتيال موظفيه

كشف الرئيس التنفيذي لـ”تويتر” ديك كوستيلو أنه وموظفيه تلقوا تهديدات بالقتل من قبل تنظيم داعش. أتى ذلك بعد أن عمدت الشركة إلى إغلاق العديد من حسابات تابعة لعناصر في التنظيم الإرهابي.

وقال كوستيلو مدير الشركة التنفيذية لمجلة “فانيتي فير” ضمن فعاليات مؤتمر القمة لتأسيس المجلة، إنه بعد إغلاق بعض الحسابات قام مستخدمون تابعون للتنظيم بالتهديد باغتيال وتصفية موظفينا.

إلى ذلك، أعلن المكتب الإعلامي لـ”تويتر” أن “فريق الموقع الأمني يتحقق من صحة هذه التهديدات بالتعاون مع جهات حكومية أمنية”.

وفي حين أكد كوستيلو أن موقع تويتر مفتوح للعامة دون قيود على حرية التعبير، أكد في الوقت عينه أن هناك العديد من الأشخاص يعمدون إلى استعماله لأغراض شريرة، بحسب تعبيره، وهو ما يتنافى مع القوانين في عدة بلدان، لذا لا يتردد موظفو الشركة في إغلاق تلك الحسابات.

ويلقي هذا الموضوع الضوء على مدى فعالية وسائل التواصل الاجتماعية في استقطاب العامة إلى أهداف وأفكار معينة، كما يسلط الضوء على أهميتها في لعبة “نشر آمال وأفعال” العديد من التنظيمات الإرهابية.

العربية.نت

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *