مجموعة “إبراهيم الأمين” تنعي عملية التفاوض مع “المهدي”

نعت مجموعة د. “إبراهيم الأمين” بحزب الأمة القومي عملية التفاوض بينها ورئيس الحزب “الصادق المهدي” التي التأمت بالقاهرة (الخميس) الماضي للوصول إلى معالجة للأزمة التنظيمية والسياسية التي ضربت الحزب عقب اجتماع الهيئة المركزية الأخير في مايو الماضي، الذي أقيل فيه “إبراهيم الأمين” من منصبه واستبداله بـ”سارة نقد الله” في منصب الأمين العام.
وكانت الأمين العام للحزب “سارة نقد الله” قد أغلقت الباب أمام الاستجابة لمطالب “الأمين” وأنصاره، مؤكدة أن المؤتمر العام المقبل للحزب هو الطريق الوحيد لعلاج القضايا الحزبية.
وكشف “هاشم عوض” مساعد “إبراهيم الأمين” عن تعذر الوصول إلى اتفاق عقب اقتناع الطرفين بتباعد وجهتي نظرهما، وأكد في تعميم صحفي تحصلت (المجهر) على نسخة منه أمس (الأحد) تمسك مجموعتهم بعدم شرعية انعقاد الهيئة المخرجية وعدم الاعتراف بمخرجاتها.
وحصر “هاشم” خيارات المجموعة المناوئة لمؤسسات الحزب الحالية في المطالبة بالإعلان الفوري عن قيام المؤتمر العام للحزب، وتشكيل لجان المؤتمر بما يضمن تمثيل فرقاء الحزب للوصول إلى إعادة هيكلة المؤسسات وإعادة صياغة الدستور، بجانب العمل على لمّ شمل الحزب وعدم إقصاء أي طرف ملتزم بمبادئ الحزب.

المجهر السياسي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *