المؤتمر الشعبي: لم نشارك في الحوار لمنح الوطني «أوكسجين» ليبقى

كشف حزب المؤتمر الشعبي عن أنه لم يشارك في الحوار من أجل إعطاء الحزب الحاكم مزيداً من الأوكسجين ليبقى في السلطة، في الوقت الذي أعلن فيه عن وجود معاناة حقيقية للصحف بالبلاد تتمثل في الرقابة والمصادرة.

وقال عضو آلية الحوار «7+7» الأمين السياسي للحزب كمال عمر، للصحافيين عقب تسلمه نيابة عن الآلية مذكرة صحفيي «الصيحة» بمقر حزب منبر السلام العادل بالخرطوم أمس، إن الحريات بالبلاد على المحك مشيراً إلى أن قضية الحريات أساسية ولا مجاملة فيها، معتبراً أن ما تقوم به الصحافة بالبلاد يفوق كثيراً ما قامت به القوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني، وحيّا كمال عمر باسم آلية «7+7» نضال الصحافة وجهودها طيلة الفترة الماضية، متعهداً في ذات الوقت بالاهتمام بالمذكرة واعداً بمناقشتها في اجتماعات الآلية.

صحيفة الانتباهة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *