الهلال و المريخ في قمة للتاريخ

تترقب الأوساط الرياضية في السودان لقاء عملاقي الكرة في البلاد (الهلال والمريخ) في قمة تقليدية على نهائي كأس السودان في الساعة الثامنة من مساء اليوم علي ملعب استاد الخرطوم» شيخ الاستادات« التي تأتي هذه المرة على غير العادة قبل ختام الموسم ، وتأتي هذه المواجهة التي كان مقرر لها ملعب استاد الأبيض وسط حذر كبير بين الفريقين اللذين يعملان على الكسب والظفر بالكأس من أجل الدخول بمعنويات عالية ودوافع كبيرة قبل قمة ختام دوري سوداني الممتاز التي تقرر لها التاسع والعشرين من الشهر الحالي. وقد أكمل الفريقان تحضيراتهما لهذه المقابلة من واقع أداء مبارياتهما في الدوري الممتاز، واستعد الهلال لهذه المباراة بمباراتين وديتين أمام فريقي الناصر والمهدية الأم درمانيين ركز خلالهما الجهاز الفني على تجهيز اللاعبين العائدين من الإصابة وشهدت التدريبات الأخيرة التي أجراها الفريق على ملعبه اهتماماً إدارياً كبيراً، حيث تابع أعضاء مجلس الإدارة التدريب الأساسي الذي أجراه الفريق أمس الأول على ملعبه باستثناء إشرف الكاردينال رئيس النادي المتواجد خارج البلاد وأظهر اللاعبون خلال التدريب جدية وحماس وروح معنوية عالية، وأكدوا جاهزيتهم للمباراة واختتم الفريق تحضيراته أمس بتدريب خفيف وضع فيه الجهاز الفني آخر اللمسات للمباراة. أما فريق المريخ حامل لقب النسخة الماضية للبطولة جاءت استعداداته لهذه المباراة بصورة جادة ووسط اهتمام إداري وجماهيري كبير من المباراة، واكتفى بمباراة ودية مع فريقه الرديف اطمأن فيها الجهاز الفني بقيادة برهان تية ومساعده محسن سيد على ارتفاع معدل اللياقة البدنية وسط اللاعبين الذين أعلنوا قبول التحدي، وأجرى تدريبه الرئيس أمس الأول على ملعبه بحضور جمال الوالي رئيس النادي الذي حضر من المطار للاستاد لتأكيد وقوفه ومساندته للفريق، وشهد التدريب تألقاً جماعياً للاعبين الذين يريدون اقتحام التشكيل الأساسي، وأدى أمس تدريباً خفيفا على ملعب الاكاديميةً وضع فيه الجهاز الفني آخر اللمسات.

قووون

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *