مصر.. منع الناشطة أسماء محفوظ من السفر

منعت السلطات المصرية الناشطة السياسية أسماء محفوظ من السفر، بناءً على قرار من النائب العام.وصرح مصدر أمني لـ”العربية.نت” أن الناشطة كانت في طريقها إلى بانكوك بتايلاند، وخلال إنهاء إجراءات سفرها على طائرة مصرية، فوجئت بعد وضع اسمها على أجهزة الكشف بأنها ممنوعة من السفر بناءً على قرار من النائب العام.وأضاف المصدر أنه أثناء مراجعة بياناتها تبين أنها متهمة في “جنحة ضرب” عام 2012، إضافةً إلى قضايا أخرى لم يفصح عنها، مؤكداً أنها ستعود إلى منزلها، أو ستعرض على النيابة إذا كانت مطلوبة.

كذلك تمت إعادة حقائب الناشطة والسماح لها بمغادرة الدائرة الجمركية، نظراً لعدم اقتران قرار منعها من السفر بالضبط والإحضار.

يذكر أن أسماء محفوظ كان قد لمع نجمها إبان ثورة 25 يناير، وهي عضو مؤسس في حركة 6 أبريل، وإحدى الداعيات لمظاهرات 25 يناير، كما أنها أحد أعضاء حزب التيار المصري.

وجاءت محفوظ ضمن 5 من ناشطي الثورات العربية الذين فازوا بجائزة “سخاروف”، التي يمنحها الاتحاد الأوروبي، كما حصلت على المرتبة 381 في أقوى 500 شخصية عربية طبقاً لمجلة Arabian Business، عن دورها خلال أحداث الثورة والأحداث التي أعقبتها.

وفي مارس عام 2012، اختارتها مجلة Newsweek الأميركية ضمن قائمة ضمت 150 امرأة من جميع أنحاء العالم ممن تتحلين بالشجاعة ومواجهة الخوف، ووصفتهن المجلة بأنهن صممن على أن تسمع أصواتهن، وأشعلن ثورات، وغيرن أفكاراً، وفتحن مدارس وألهمن الأجيال الجديدة.

وقالت المجلة عن أسماء إن الفيديو، الذي نشرته في يناير 2011 عن المشاركة في الاحتجاجات، كان له دوره في الثورة، حيث انتشر بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، وأصبح البعض يصفها بأنها قائدة للثورة في مصر.

العربية.نت

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *