عناوين الصحف السياسية الصادرة يوم الجمعة 24 اكتوبر 2014

أبرزت الصحف الصادرة اليوم الجمعة بالخرطوم العناوين التالية: –

عناوين الصحف
الانتباهة :-
* البشير : تطورات مهمة في الحوار خلال أيام .
* د. الترابي : يدعو لحوار جامع ووحدة وتبشير الشعب بالفرج .

الصحافة :-
* المؤتمر الوطني : ستة آلاف عضو في أداء حزبي بمستوى دولي .
* الصين وتركيا وجنوب أفريقيا تحي التجربة السودانية بقيادة البشير .
* الترابي يدعو إلى وحدة وطنية تقود إلى وحدة إقليمية .

آخر لحظة :-
* البشير : (4) تحديات تحيط بنا تتطلب وضوحا في الرؤية والحوار هو السبيل لحل مشكلاتنا العالقة .

الرأي العام :-
* الرئيس : تطورات مهمة بشأن الحوار خلال أيام .
*الترابي : الابتلاءات وعظتنا وذكرتنا بضرورة الائتلاف .
*غندور : نسعى لميلاد دولة تتوافر فيها الديمقراطية والعيش الكريم.
*حسبو : يدشن زراعة (600) ألف فدان قمح بالجزيرة .

الوطن :-
*البشير يكشف عن تفشي ظاهرة القبلية بالسودان .
*الترابي يدعو لحوار جامع يقود لوحدة وطنية.

الأهرام اليوم :-
*اختيار سوار الذهب سفيرا للمسئولية الاجتماعية بمملكة البحرين .
*رئيس الوفد الصيني: الصين ستظل تتبنى إستراتيجية بعيدة المدى لعلاقاتها مع السودان.
*وزير رئاسة مجلس الوزراء يؤكد عمق وتكامل العلاقات السودانية التركية .

المجهر :-
*”البشير” : تأمين الخدمات الأساسية للشعب تحد حقيقي والحوار قطع شوطاً مقدراً .
*”نافع” : إعادة ترشيح “البشير” ليست مسرحية والرافضون لا يريدون الديمقراطية .

الخرطوم:
*الترابي يلمح إلى وحدة الإسلاميين .
*البشير : زيارتي للسعودية ومصر أحدثت اختراقاً كبيراً.

أخبار اليوم :-
*البشير يعلن عن تطورات مهمة في الحوار الوطني ويكشف عن (31) مليار دولار جملة الاستثمارات بالبلاد وتحولات ايجابية في العلاقات مع السعودية ومصر.
*وزير النفط يعلن تحرير الرهينة الصيني والقبض على المتهمين بقتل المهندس السوداني بغرب كردفان.

اليوم التالي :-
* البشير تطورات مهمة بشأن الحوار في الأيام المقبلة .
*”الأمة” و “الشعبي” و “الوطني الاتحادي” و “المؤتمر السوداني” تصدر إعلانا لتوحيد المعارضة .

التغيير :-
*البشير : زيارتي للقاهرة والرياض أحدثت اختراقاً كبيراً .
*الترابي : نريد للحوار أن يحرر الشعب والعالم يتجه نحو الوحدة .

الوفاق :-
*الترابي: الابتلاءات وعظتنا وذكرتنا بضرورة الائتلاف.
*البشير : سنراجع الآثار السالبة لتجربة الحكم اللامركزي.

 

سونا

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *