مطالبات للرئاسة بحسم التفلتات الأمنية بغرب كردفان

طالب عضو حكومة ولاية غرب كردفان موسى حمدين، رئاسة الجمهورية بتوجيه القوات الأمنية والعسكرية لحسم التفلتات والصراعات الأمنية لتعزيز فرص التنمية والاستقرار في الولاية العائدة، وأكد في تصريحات بالخرطوم بمشاركة أعيان من اتحاد قبيلة المسيرية إن الصراع الدائر سيقلل من فرص التنمية. وطالب رئيس اتحاد المسيرية محمد خاطر جمعة، المركز بالإبقاء على الوالي أحمد خميس لإكمال ما بدأه من خطوات في اتجاه تنمية الولاية الطرفية، مشيراً إلى أن ثلاثة وفود من أبناء الولاية في التمرد بدأوا بتسليم أسلحتهم بدفعة أولى قدرت بمئتي مسلح، مؤكداً دعمهم لترشيح المشير البشير لفترة رئاسية قادمة لما ظل يوليه من اهتمام بالمنطقة كما طالب الاتحاد عبر محدثيه الحكومة بإيلاء جوانب التنمية والخدمات وتأهيل الطرق وبناء المستشفيات أولوية خاصة، في الوقت الذي وصف البعض منهم حال المؤسسات الصحية بالمتردية، وأن مستشفى كامل لا يوجد به غير طبيب عمومي واحد، مطالبين بترفيع مستشفى بابنوسة وبناء آخر في كل من الميرم والستيب. وأشار مستشار الوالي للإعلام إلى أن الفترة القادمة ستشهد انعقاد العديد من المؤتمرات بالولاية، بجانب تدشين العديد من المحليات الشمالية والجنوبية لتعزيز الجوانب الإنمائية لإنسان الولاية التي تحمل كل مقومات التنمية.

الانتباهة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *