حركة الإصلاح الآن: انتخابات بدون استكمال الحوار غير شرعية

عبَّرت حركة (الإصلاح الآن) عن رفضها أن يكون المؤتمر العام لحزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان مقدمة لإجراء الانتخابات العامة دون استكمال مستحقات الحوار الوطني، واعتبرت أنها عندئذ ستكون انتخابات غير شرعية وغير مقبولة.

وقال بيان صحفي للحركة التي يتزعمها غازي صلاح الدين العتباني، بثته على موقعها في الفيس بوك، إن مكتبها السياسي اجتمع، يوم الأحد، وتداول حول الأوضاع السياسية الراهنة وخطة الحركة في الساحة العامة في الفترة القادمة.

وأضاف البيان: “كان من ضمن ما تداول حوله الاجتماع المؤتمر العام لحزب المؤتمر الوطني والقرارات الصادرة منه”، مشيراً في هذا الصدد إلى أن مكتب الحركة رأى أن نتائج المؤتمر وقراراته جاءت مخيبة للآمال رغم النفقة الضخمة على المؤتمر والترويج الواسع له.

واعتبر أن المؤتمر قد أربك الساحة السياسية، بتجديده طرح قضية دستورية خلافية حول الترشيح للرئاسة، وحول العزم على إجراء تعديلات دستورية دون مشاورة القوى السياسية السودانية.

وشدد البيان على أن المكتب السياسي للحركة عبر عن رفضه لتلك التعديلات.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *