أبو سن: راتبي في اليوم «16 ألف جنيه» يفوق راتب رئيس الوزراء

كشف بروفيسور كمال أبو سن عن ارتفاع معدلات الإصابة بمتلازمة سرطان الكلى بالبلاد، بينما تبرأ من أية مسؤولية له في وفاة مريضة تدعى «س» بمستشفى الزيتونة، مرجعاً أسباب وفاتها لإصابتها بعدة أمراض، بعد «14» شهراً من عملية زراعة الكلى، مشيراً إلى أنها تحت إشراف اختصاصي الباطنية «ه»، وفي ذات الأثناء أعلن عن جائزة تبلغ «10» آلاف دولار لكل من يستطيع أن يذكر أسباب وفاة المريضة «س».

مؤكداً أن أسباب الوفاة طبيعية، وفي غضون ذلك أماط أبو سن اللثام عن راتبه اليومي وكشف أنه يبلغ «1500» جنيه استرليني ويعادل «16» ألف جنيه سوداني ما يفوق راتب رئيس الوزراء ــ على حد قوله ــ لكفاءته. واتهم أبو سن خلال مؤتمر صحفي عقده أمس جهات لم يسمها بتضليل الرأي العام حول قضية شطبه من المجلس الطبي التي وصفها «بالكيدية»، واعتبره بمثابة إعدام مهني، مبيناً أن أسباب فصله تمت للصالح الخاص وليس العام.

 

صحيفة الإنتباهة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *