السعودية: 18% من حالات الزواج تنتهي بالطلاق

أظهرت احصاءات نشرت في السعودية اليوم (الثلاثاء)، أن 18 في المائة من حالات الزواج تنتهي بالطلاق، حيث سجل شهر محرم الماضي أعلى نسبة واقعات طلاق خلال العام الهجري الماضي 1435.

وأوضحت إحصائية حديثة لمركز المعلومات الوطني، أن عدد واقعات الزواج المسجلة خلال العام 1435هـ بلغت 132940 واقعة، في حين سجلت واقعات الطلاق ما مجموعه 24384 واقعة طلاق.
ووفقاً لهذه الإحصائية، فقد سجلت واقعات الزواج خلال شهري شعبان وربيع الأول، الأكثر مقارنة بأشهر السنة المتبقية، في حين يعد شهر ذو الحجة الأقل تسجيلاً لواقعات الطلاق والزواج على مستوى المملكة، فيما كان شهر محرم من العام نفسه الأكثر تسجيلاً لواقعات الطلاق، ما يظهر وفق هذه الاحصائيات، أن نسبة واقعات الطلاق مقارنة بواقعات الزواج بلغت أكثر من 18%.
وكانت وزارة العدل كشفت في إحصاءات أن نسب الطلاق بالسعودية مستقرة خلال السنوات الخمس الماضية، وتقع بين 18 و22 في المائة، بينما تفيد الوزارة ضمن كتابها الإحصائي الـ36 والأخير، بأن أعلى عدد لحالات الطلاق والخلع والفسخ رصد في العاصمة الرياض، حيث بلغ عشرة آلاف و460 حالة، بنسبة 30.2 في المائة من إجمالي الحالات في البلاد، تليها منطقة مكة المكرمة، حيث بلغ عدد الحالات بها 9996 حالة، بنسبة 28.9 في المائة، في حين جاء أدنى عدد لتلك الحالات في منطقة الحدود الشمالية بعدد 319 حالة وبنسبة 0.9 في المائة.

أ.ش.أ

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *