حكومة الخرطوم توجه إدارة الحج بتحمل مسئوليتها كاملة تجاه الحج

وجه مجلس وزراء حكومة ولاية الخرطوم فى اجتماعه اليوم برئاسة د.عبد الرحمن الخضر والى ولاية الخرطوم إدارة الحج والعمرة بالولاية بتحمل مسئوليتها كاملة تجاه الحج ومعالجة الاخفاقات التى حدثت فى الاطعام رغم إن الإطعام كان مسئولية جهات أخرى فيما ثمن المجلس النجاحات التى حققتها إدارة الحج فى خدمات السكن والترحيل والصحة وإقامة الحجاج بالقرب من المشاعر .
وأكد المجلس على ضرورة الجلوس مع وزارة الارشاد الاتحادية بتحديد المسئوليات لتجويد الخدمة .
وكان المجلس قد استمع الى تقرير حول أداء بعثة حج ولاية الخرطوم قدمه د. بدر الدين طه رئيس المجلس الاعلى للدعوة والارشاد بالولاية أوضح من خلاله أن المشكلة حدثت فى الإطعام رغم أن التعاقد تم خارج مسئولية ادارته غير ان المشكلة كانت محصورة فقط فى 3 وجبات من جملة 24 وجبه لم تحدث فيها أى مشاكل بعد أن كونت الهيئه غرفة عمليات لمتابعة الوجبة كما تم الاتفاق مع السلطات السعودية بإحضار طباخين من السودان فى المرات القادمة إستجابة لرغبات الحجاج .
وقال طه ان النقل البحرى لم يكن بالقدر المطلوب لكننا مضطرين للتعامل معه نظرا لعدم وجود بديل للشركة المتعاقد معها مؤكدا أن هذا الامر يحتاج الى حسم من الجهة المسئولة .
وأكد طه إنهم مع تجويد خدمات الحج مشيرا الى الخطوات التى تمت فى هذا الصدد بداية من حوسبة الاجراءات فى التسجيل الالكترونى وتحقيق الشفافية وعدالة الاختيار للحجاج عبر نظام الدالة الالكترونية ومن النجاحات التى تحققت التعاقد مع شركة ناس السعودية للطيران التى التزمت بتنفيذ جدول الذهاب والعودة فى مواعيده .
من جهة أخرى أجاز المجلس مشروع تطوير أساليب إعداد الخطط الاستراتيجية بالولاية قدمه د. عمر باسان رئيس المجلس الاعلى للتخطيط الاستراتيجى بالولاية ووجه المجلس كافة وحدات الولاية بالالتزام باعداد الخطط وتنفيذها وفقا لموجهات التخطيط الاستراتيجى .
وعلى صعيد آخر أجاز المجلس مشروع صندوق كهرباء الولاية برأسمال واحد مليار جنيه بعد حصول الولاية على تمويل مصرفى لتوفير مواد لمشاريع الكهرباء يقدر ب (300) مليون جنيه ستكون الاولوية فيه مد المناطق التى توجد فيها أعمدة كهرباء منصوبة لفترة طويله .
وقال الوالى أن هذا المشروع سيجعل منطقة شرق النيل منطقة واعدة وجاذبة للاستثمار

سونا

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *