الموسيقى الصاخبة تعرض لفقدان السمع

قالت منظمة الصحة العالمية إنه ينبغي الاستماع إلى الموسيقى لأكثر من ساعة يومياً للحفاظ على الأذن. وحذَّرت المنظمة من أن 1.1 مليار شخص من المراهقين والبالغين عرضة لخطر فقد حاسة السمع بسبب الاستماع للموسيقى الصاخبة.

كما أشارت إلى أن مشغلات الصوت، والحفلات الموسيقية، والحانات تشكل “خطراً حقيقياً” على السمع. وورد في إحصاءات أجرتها المنظمة الدولية أن 43 مليون شخص في المرحلة العمرية من 12 إلى 35 عاماً فقدوا حاسة السمع. وهناك توقعات بارتفاع هذه الأرقام مستقبلاً.

ويتعرض نصف سكان الدول الغنية ومتوسطة الدخل، ممن ينتمون إلى تلك الفئة العمرية، إلى مستويات صوت غير آمنة تشكل خطرا على حاسة السمع.
ويتعرض 40% من تلك الفئة العمرية، في نفس الوقت، إلى مستويات صوت تضر بالجهاز السمعي في الأندية والحانات.
وارتفعت نسبة فاقدي السمع بين المراهقين في الولايات المتحدة إلى 5.3% في 2006 مقابل 3.5% وفقاً لإحصاءات أجريت عام 1994.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *