المرشح الرئاسي فاطمة عبد المحمود : تلقيت وعودا امريكية برفع الحظر واعفاء الديون

المرشح الرئاسي فاطمة عبد المحمود : تلقيت وعودا امريكية برفع الحظر واعفاء الديون

كشفت المرشح لرئاسة الجمهورية البروفيسور فاطمة عبد المحمود عن وعود امريكية تلقتها خلال مباحثاتها مع مساعدي الرئيس اوباما بأمريكا خلال زيارتها للولايات المتحدة عقب انتخابات الرئاسة في السودان عام 2010م ببذل الجهود مع الاتحاد الأوربي ودول العالم لرفع الحظر واعفاء ديون السودان .
وقالت في حوار مع وكالة السودان للأنباء إن الاتصالات مع الجانب الامريكي لم تنقطع ، مؤكدة انها سلمت الجهات المعنية في السودان كل التقارير المتعلقة بهذا الخصوص .
وذكرت ان الجانب الامريكي حدد لها ان المطلوب من السودان القيام باتصالات عبر الخبرات الدبلوماسية والمواطنين السودانيين للتغلب علي اللوبي في الكونجرس الامريكي. منوهة الي ان امريكا والسودان كل منهما في حاجة الي الآخر.
ووعدت في برنامجها الانتخابي بحل مشكلة المعيشة واعادة فتح المصانع لاستيعاب اكثر من خمسة ملايين شاب في العمل الي جانب استثمار الهجرة في زيادة الناتج المحلي للدولة .
واضافت ان من اولويات برنامجها الانتخابي ايقاف الحرب في دارفور وجنوب كردفان والنيل الازرق وحل الخلافات السياسية بين الاحزاب . ودعت للاستمرار في الحوار الوطني وازالة العراقيل من امامه لمنع التدخلات الخارجية.
واكدت انها ستنتهج علاقات خارجية متوازنة كمدخل لحلحلة قضايا حقوق الانسان والشوري والديمقراطية بجانب مواصلة الاتصالات لاستقطاب الاستثمارات الغربية واستكمال الاستثمارات الشرقية الموجودة بالإضافة الي تعزيز العلاقات مع دول الخليج .
من جهة اخري كشفت عبد المحمود عن علاقة الرئيس الراحل جعفر نميري بالإنقاذ وقالت ان اتفاقية نيفاشا مع الحركة الشعبية عرقلت اتفاقا بين الجانبين ينص علي قيام وحدة اندماجية بين تنظيم الاتحاد الاشتراكي والمؤتمر الوطني تحت مسمي “الاتحاد الوطني ” مما ترتب عليه دخول بعض عناصر التنظيم في العمل مع المؤتمر الوطني غير انها اكدت ان حزب الاتحاد الاشتراكي الديمقراطي رفض الدخول في المؤتمر الوطني .
وانتقدت مشاركة قياديتان حزبيتان تنفيذيتان في حملة المرأة لدعم ترشح البشير

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *