السيسي: استقرار الأمن وراء تخفيض اليوناميد

أكد رئيس السلطة الإقليمية لدارفور د. التجاني سيسي، تحسن الوضع الأمني بجنوب دارفور بفضل مجهودات حكومة الولاية والمؤسسات الأمنية والعسكرية. وأشار إلى أن انحسار الانفلاتات الأمنية لمكونات المجتمع والحركات المسلحة، استدعى تخفيض قوات اليوناميد بدارفور.

وطالب السيسي لدى مخاطبته احتفالات اللجنة الشعبية لدعم السلام بنيالا المواطنين، بضروة الحفاظ على الأمن الذي تحقق سيما وأن الولاية تجاوزت الكثير من الإشكالات الأمنية والالتزام بتوجيهات الحكومة.

وقال إن نيالا بها كثافة سكانية كبيرة ورؤوس أموال كبيرة تسهم في استقرار وتنمية الولاية، بجانب العمل الكبير الذي شهدته ولايات دارفور من تنمية وخدمات ملموسة لإنسان دارفور الذي عانى كثيراً.

وأكد السيسي دعمه لترشيح البشير لرئاسة الجمهورية، داعيا المواطنين إلى التوجه إلى صناديق الاقتراع والتصويت.

وأقر والي جنوب دارفور اللواء آدم محمود جار النبي، أن الأموال التي تصرف لتحقيق الأمن بالولاية إذا تم توجيهها للتنمية لبلغت الولاية شأواً بعيداً، مشدداً على ضرورة الاحتكام لصوت العقل والتعاهد من أجل تنمية البلد.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *