عبد الرحمن الصادق بالقاهرة لبحث المصالحة بين المهدي والبشير

عبد الرحمن الصادق بالقاهرة لبحث المصالحة بين المهدي والبشير

وصل بشكل مفاجئ إلى القاهرة، أمس، مساعد الرئيس عبد الرحمن الصادق المهدي، قادماً من الخرطوم في زيارة لمصر تستغرق عدة أيام، يلتقي خلالها عدداً من المسؤولين. وبحسب موقع الدستور المصرية من المقرر، أن يبحث عبد الرحمن آخر التطورات في العلاقات المصرية السودانية، على ضوء الاجتماع الأخير. الذي عقد في الخرطوم بين وزراء الخارجية، والري لمصر، والسودان، وإثيوبيا، والإعداد لعقد اللجنة العليا المشتركة بين مصر والسودان برئاسة رئيسي البلدين، إضافة لبحث ملف المصالحة، بين والده الصادق المهدي والرئيس البشير.

الانتباهة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *