حركة العدل بقيادة دبجو تقترب من التحول إلى حزب سياسي

أعلنت حركة العدل والمساواة الموقعة على اتفاق سلام مع الحكومة بقيادة دبجو، اقترابها من التحول إلى حزب سياسي، في وقت وصف المؤتمر الوطني دعوة المعارضة لمقاطعة الانتخابات بغير المفيدة للوطن، واعتبر أنه لا سبيل لتحقيق التحول الديمقراطي إلا عن طريق الانتخابات.
وقال أمين الشباب والطلاب بالحركة – وزير الدولة بوزارة الزراعة صبري الضو بخيت في مؤتمر صحفي نظمته اللجنة الشبابية القومية لترشيح البشير لرئاسة الجمهورية بالمركز السوداني للخدمات الصحافية أمس إن السلام في دارفور يسير بخطى طيبة ومتسارعة، وعزا الأمر لتوفر الإرادة الحقيقية.
ورأى الضو أن التحول الديمقراطي قضية تؤرق الناس وذكر: (آن الأوان للمشاركة في تحقيق التحول الديمقراطي)، وأكد اكتمال استعدادات حركة العدل للتحول إلى حزب سياسي وقال: (أوشكنا على ذلك).
وفي سياق متصل شدد أمين الشباب بالمؤتمر الوطني – رئيس اللجنة الشبابية القومية لترشيح البشير بلة يوسف على أنه لا سبيل لتحقيق التحول الديمقراطي الا عن طريق الانتخابات، وأشار إلى خطوة تحول الحركات الى أحزاب سياسية ونعتها بأنها مؤشر سليم.
ووصف يوسف دعوة المعارضة لمقاطعة الانتخابات بغير المفيدة للوطن.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *