مناورات “حوثية” عسكرية قرب الحدود السعودية

يجري المسلحون الحوثيون وقوات عسكرية تابعة للجيش مناورات مشتركة في محافظة صعدة، فيما وصلت تعزيزات عسكرية من القوات الخاصة إلى مطار تعز في طريقها إلى عدن لمساندة القوات المتمردة على الرئيس عبد ربه منصور هادي.

تفصيلاً، أفاد مراسلنا في اليمن أن المسلحين الحوثيين وقوات من الجيش تنفذ مناورة عسكرية مشتركة الخميس في محافظة صعدة بالقرب من الحدود مع السعودية.

وذكرت مصادر مطلعة أن المناورة العسكرية ستقام في منطقة كتاف الحدودية وسوف تستخدم فيها “مختلف أنواع الأسلحة”.

وفي تعز، وصلت تعزيزات عسكرية من القوات الخاصة وقوات الأمن الخاصة الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح إلى مطار تعز في طريقها إلى عدن، لتعزيز قوات الأمن الخاصة المتمردة على الرئيس عبد ربه منصور هادي.

وذكرت مصادر أمنية وعسكرية أن هذه التعزيزات وصلت على متن طائرات عسكرية إلى مطار تعز، فيما أفادت مصادر أمنية بوصول مقاتلين وأسلحة تابعة لجماعة الحوثي إلى عدن بشكل سري.

مقتل متظاهرين في البيضاء

وفي محافظة البيضاء، وسط اليمن، لقي أحد شيوخ القبائل في اليمن مصرعه جراء عبوة ناسفة، فيما سقط قتلى وجرحى خلال تفريق المسلحين الحوثيين بالرصاص الحي تظاهرة في المحافظة ذاتها.

وأوضح مراسلنا في اليمن أن الشيخ مصطفى الرماح قتل بانفجار عبوة ناسفة زرعت في سيارته.

وفي المحافظة نفسها، سقط عدد من القتلى والجرحى خلال تظاهرة مناهضة للحوثيين الذي عمدوا إلى تفريقها مستخدمين الرصاص الحي.

يشار إلى أن انفجاراً ضخماً وقع بالقرب من مركز للحوثيين في مدينة رداع بمحافظة البيضاء، الأربعاء، استهدف مكاناً يقيم فيه الحوثيون معرضاً لما يصفونهم بـ”الشهداء”.

والثلاثاء، قتل 11 شخصاً على الأقل من المسلحين الحوثيين في هجومين استهدفا معاقلهم في مدينة البيضاء.

 

 

 

سكاي نيوز عربية

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *