مطار تركي يحتجز سعوديين بسبب سؤالهما عن مكان للصلاة

مطار تركي يحتجز سعوديين بسبب سؤالهما عن مكان للصلاة

طالب سعودي بمحاسبة طاقم طائرة تركية تابعة لخطوط طيران “ناس”، وذلك بعد أن تعرض مع زميله، لموقف محرج وهما على متن الطائرة التي كانت تقلهما من الرياض إلى أنطاكيا.

وذكرت صحيفة “سبق” السعودية أن خلافاً شب بين السعودي سعيد بن مبارك وزميله وبين مضيفة الطيران التي كانت على متن الطائرة، إثر استفسارهما عن مكان يصليان فيه الظهر، إلا أن المضيفة انفعلت وأخبرتهما أنه لا يوجد مكان مخصص لذلك، وارتفع صوتها في وجههما بانفعال شديد.

وأضافت الصحيفة: “بعد أن أصر سعيد على الصلاة بالرغم من رفض المضيفة، اشتدت وتيرة النقاش حتى تجمع عدد من الركاب حولهم، وفور وصول الطائرة إلى مطار أنطاكيا، تفاجأ سعيد وزميله بضرورة ذهابهما إلى قسم شرطة المطار لتسليم جوازي سفرهما، ولم تنتهي المشكلة عند ذلك، فبمجرد تسليم جوازي السفر، قام الموظف برميهما على الأرض بطريقة مهينة، وهو ما أثار غضب سعيد وزميله، فتم احتجازهما حتى قدوم ممثل عن السفارة السعودية في تركيا”.

تمكنت السفارة السعودية في تركيا من تسوية الخلاف، وقام مدير المطار بالاعتذار من سعيد وزميله وتم إخلاء صراحهما.

كما وعد مدير المطار بإرسال اعتذار رسمي باسم المطار إلى السفارة السعودية في بلده.

إرم

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *