فرنسا تجزم بعدم إيوائها عبد الواحد محمد نور بأراضيها

قطعت فرنسا بعدم إيوائها رئيس حركة تحرير السودان، عبد الواحد محمد نور، مؤكدة أنه غير مقيم بأي من أراضيها.

وكشف الناطق الرسمي باسم الخارجية، السفير علي الصادق، في تصريحات صحفية أمس، عن مباحثات تمت بين اللجنة المشتركة بين السودان وفرنسا بالخرطوم على مستوى وزارة الخارجية في البلدين، وقال إنها ناقشت وجود رئيس حركة تحرير السودان المتمردة، عبد الواحد محمد نور بباريس، وأكد الصادق أن فرنسا قطعت بعدم إيوائها عبد الواحد وأوضحت أنه يتردد على أراضيها فقط وأنه غير مقيم.

صحيفة الصيحة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *