سخط في الحاج عبد الله على الانتخابات

عبر مواطنون بمنطقة الحاج عبدالله جنوب الجزيرة عن سخطهم على ما وصفوه بسيناريوهات انتخابات (كذبة ابريل)، وذلك ابان اطلاق حملة مرشحة رئاسة الجمهورية د.فاطمة عبد المحمود من حزب الاتحاد الاشتراكي التي حضرت بدعوة من احدى مرشحات حزب الاصلاح الوطني الدائرة القومية الحاج عبد الله، وقالت المرشحة الرئاسية ان برنامجها الانتخابي يعتمد على الريف والصناعات التحويلية ومناصرة المرأة.
وحيت فاطمة عبد المحمود خلال كلمتها بدار المزارعين امس الرئيس المعزول جعفر نميري، ورأت انه انجز (مصنع نسيج الحاج عبدالله، ومصنع نسيج فتح الرحمن البشير بودمدني، وجامعة الجزيرة ونظيرتها جوبا التي قالت انها ستظل شاخصة.
وفي الوقت ذاته اعلن القيادي بالمنطقة بشرى الانصاري تمسك المواطنين بمقاطعة الانتخابات، وذلك في عقب دمج دائرتهم مع دائرة الحوش وغيرها من التجاوزات (على حد قوله)، وقال الانصاري ان العملية الانتخابية لا تخرج من كونها مسرحية هزلية وان المرشحين كومبارس، وشدد على انهم لايستطيعون اضفاء شرعية زائفة للنظام الحاكم، واعتبر استناد النظام على اقامة الانتخابات بوصفها استحقاقاً دستورياً، كلمة حق اريد بها تزييف ارادة الشعب عبر الانتخابات المقبلة التي اطلق عليها (كذبة ابريل).

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *