البشير: استقرار سياسي ورخاء بعد الانتخابات

البشير: استقرار سياسي ورخاء بعد الانتخابات

قال المرشح الرئاسي للمؤتمر الوطني عمر البشير، إنه واثق من أن أوضاع السودان ستصبح أكثر استقراراً في النواحي الأمنية والسياسية، وأكثر رخاءً في الاقتصاد من الدورات الرئاسية السابقة، حال فوزه في الانتخابات بدورة رئاسية جديدة.
وكشف البشير خلال لقائه بأساتذة الجامعات والمعلمين والعلماء والمثقفين وكل المنضوين تحت لواء قطاع الفكر والثقافة بالهيئة القومية في إطار حملته الانتخابية لترشيحه أمس. كشف عن خطط وبرامج جديدة للارتقاء بأوضاع المعلمين وأساتذة الجامعات والعلماء والمثقفين وترقية التعليم في السودان حال فوزه بفترة رئاسية جديدة. وقال إنه يعتزم إنشاء صندوق قومي لدعم التعليم.
وتعهد البشير بتوفير مقومات استقرار الجامعات وكل المؤسسات التعليمية، وما يستوجب ذلك من ضمان المعيشة الكريمة للأساتذة وتهيئة البيئة التعليمية والسكن للطلاب. وقال إن الفترة الرئاسية الجديدة -حال فوزه في الانتخابات-ستشهد إنشاء صندوق قومي لدعم التعليم يُعنى بتطوير التعليم التقني وتعليم الرُّحل والنازحين وذوي الاحتياجات الخاصة.
وأكد البشير انشغاله بتطوير التعليم وأوضاع المعلمين وأساتذة الجامعات والمثقفين، معلناً اعتزامه بناء مدينة ثقافية للطباعة والنشر والتمويل الثقافي وتشجيع الاستثمار في المجال الثقافي، وتعهد بالاهتمام بالمسرح وإحياء دور السينما والتأليف وحفظ التراث وحماية حقوق المؤلفين ورعاية البحث العلمي والاستمرار في مشروع العواصم الثقافية، وإعمار الحياة الجامعية بالنشاط الفكري والثقافي والفني والرياضي وتوفير مقومات ذلك من مسارح وميادين ودور وصالات عرض ومكتبات

صحيفة الإنتباهة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *