السلطات تمنع حزب المؤتمر السوداني من اقامة ندوة داخل داره في النهود

السلطات تمنع حزب المؤتمر السوداني من اقامة ندوة داخل داره في النهود

رفضت لجنة أمن محلية مدينة النهود، في ولاية غرب كردفان، التصديق لحزب المؤتمر السوداني بإقامة ندوة سياسية داخل داره في المدينة، الأمر الذي اعتبره الحزب “مخالفاً للدستور ولقانون الأحزاب”.
وقال رئيس حزب المؤتمر السوداني، فرعية النهود، صديق نورين، ان حزبه يعتزم اقامة الندوة على الرغم من رفض السلطات الأمنية، نظراً “لانتفاء اي مبرر يمنع اقامة الندوة داخل دار الحزب، ولأن رفض لجنة أمن الولاية يفتقر للمنطق”.
وينشط حزب المؤتمر السوداني ضمن تحالف واسع للمعارضة السودانية في حملة “ارحل” الداعية لمقاطعة الإنتخابات العامة المزمع اجراؤها في السودان، منتصف ابريل الحالي.
وأبان نورين، “ان مدير شرطة المحلية نقل للحزب، عبر خطاب رسمي، رفض لجنة أمن المدينة ، بسبب الظروف الأمنية”.
وقلَّل رئيس حزب المؤتمر السوداني، فرعية النهود، من قرار لجنة الأمن بمنع حزبه من اقامة الندوة، وقال: “لن نلتفت لقرار اللجنة، وسنقيم الندوة داخل دارنا، وهذا أمر مسموح به قانوناً”.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *