محمد يوسف الدقير: لن نقبل المساس بضريح الهندي إلا على أجسادنا

حاولت الشركة التي حازت على مزرعة الشريف زين العابدين الهندي بالبيع، نقل مقبرته بعد أيلولتها لها، الأمر الذي رفضه الحزب الاتحادي الديمقراطي، وسارعت قيادة الحزب لعقد اجتماع مع والي الخرطوم الدكتور عبدالرحمن الخضر، للتدخل لمعالجة الأمر باعتباره إرثاً تاريخياً.

وقال القيادي بالحزب، محمد يوسف الدقير، خلال تدشين حملة مرشحي حزبه بولاية الجزيرة، أمس (السبت): “لا نقبل أي مساس بقبر الهندي إلا على أجسادنا”، وأعلن حسم والي الخرطوم الدكتور عبدالرحمن الخضر نزاع أسرة الهندي مع الشركة التي حازت بالبيع على مزرعة الشريف الهندي. وكشف الدقير عن لقاء مع الوالي قضى بعدم المساس بخمسة أفدنة تحوي الضريح، على أن يتم خلال 72 ساعة الاتفاق على كيفية تعويض الأسرة.

إلى ذلك، حذر مرشح الحزب بالحوش، خالد الفحل، المؤتمر الوطني من استخدام أساليب فاسدة في الحملات الانتخابية، مشيراً إلى مشاركة المعتمدين فى الحملات، وطالب الوطني بحسم الأمر، ودعا لإصلاح مشروع الجزيرة.

صحيفة التغيير

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *