12 ضابطاً بـ”الشعبية” يقبعون في سجون جوبا

12 ضابطاً بـ”الشعبية” يقبعون في سجون جوبا

كشف مصدر رفيع المستوى بالحركة الشعبية، أن أكثر من اثني عشر ضابطاً من أبناء جبال النوبة بالحركة الشعبية يقبعون في سجون دولة جنوب السودان منذ سنوات طويلة، تحت ظروف اعتقال غير إنسانية، وﻻ تخضع ﻷي رقابة محلية أو دولية.

وذكر المصدر لـ”التغيير”، أن الضباط المعتقلين كانوا قد توجهوا بنداء إلى رئيس هيئة أركان الجيش الشعبي، الفريق عبد العزيز آدم الحلو، للتدخل لدى رئيس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت من أجل أن يتم اﻹفراج عنهم. وأوضح المصدر أن الضباط أُدينوا بعدم القيام بعمليات ضد أهداف جنوبية على الحدود ما بين الخرطوم وجوبا، وفرضت عليهم أحكام صارمة، وجميعهم قضوا فترة طويلة بالمعتقل، وأشار إلى أن هناك المزيد من المعتقلين وأغلبهم من جبال النوبة، وكان من بين المعتقلين العميد الهندي أحمد الخليفة، الذي تُوفي داخل المعتقل متأثراً بمرضه.

صحيفة التغيير

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *