“الحزب الاتحادي” يشتكي “المؤتمر الوطني” لمفوضية الانتخابات

يسلم الحزب الاتحادي الديمقراطي، اليوم (الاثنين)، شكوى رسمية للمفوضية القومية للانتخابات ضد مرشحي المؤتمر الوطني، بعد اتهامه لهم بتزوير السجل الانتخابي، بإضافة 250 اسماً، قال إنها وهمية ومزورة.

وقال القيادي بالحزب، محمد يوسف الدقير، خلال تدشين حملة حزبه بولاية سنار، أمس (الأحد)، إن حزبه يحمل مشعل الشريعة الإسلامية وحاميها ولن يقبل المزايدة فيها، ودعا قواعد حزبه إلى ضرورة تجنب الاشتباك مع مرشحي الأحزاب الأخرى بسبب الانتخابات، ووصف الوضع في البلاد بالمعقد ويصعب حكمها، مبيناً أن حزبه اختار صندوق الانتخابات بدلاً من صندوق الذخيرة.

من جهته، وصف مرشح الدائرة (4) القومية سنار، المعتصم الطيب، ممارسات عضوية المؤتمر الوطني بالنتنة، وكشف عن شكاوى دفع بها إلى مفوضية الانتخابات ولم تجد استجابة، مشيراً إلى أنه يعتزم تسليم مفوضية الانتخابات اليوم، شكوى عن تزوير عضوية المؤتمر الوطني لسجل الناخبين بالولاية.

صحيفة التغيير

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *