”إيقاد” والجامعة العربية تعلن وصول بعثات لمراقبة الانتخابات

”إيقاد” والجامعة العربية تعلن وصول بعثات لمراقبة الانتخابات

أعلنت الجامعة العربية مشاركتها في مراقبة الانتخابات السودانية بعدد 33 مراقباً في وقت أكدت فيه منظمة “إيقاد” مشاركتها بـ30 مراقباً من الدول الأعضاء بعد أن تلقت طلباً من المفوضية القومية للانتخابات، فيما كشفت الأخيرة، عن مشاركة 25 منظمة عالمية وإقليمية بجانب اعتماد 162 منظمة وطنية لمراقبة العملية الانتخابية المقرر إجراؤها خلال الشهر الجاري.
وأكد صلاح حليمة رئيس مكتب الجامعة العربية بالسودان في مؤتمر صحفي نظمه المركز السوداني للخدمات الصحفية أمس الاثنين، بعنوان (انتخابات 2015 معايير الرقابة وضمانات الشفافية) أن قرار مشاركتهم في مراقبة الانتخابات جاء بدراسة نظرية وعملية للوضع الراهن بالسودان.
وأبان أن قانون الانتخابات ولد بعد تأييد ومباركة من كافة الأحزاب والقوى السياسية السودانية، موضحاً أن وفد الجامعة العربية أجرى عدداً من اللقاءات على مستوى رئاسة الجمهورية وعدد من قيادات الأحزاب المشاركة في الانتخابات والمقاطعة لها بجانب لقاءات مع منظمات المجتمع المدني ومرشحي الرئاسة.
وكشف حليمة عن وصول بعثة المراقبة الثلاثاء لتبدأ توزعها على ولايات البلاد، موضحاً أن البعثة لها باع طويل في المراقبة حيث شاركت في مراقبة 59 عملية انتخابات بعدد من الدول العربية والإقليمية.
وكشف محمود عبد الله ممثل منظمة الإيقاد أن المنظمة ستشارك بوفد يتكون من 30 مراقباً سيتم توزيعهم على 8 مراكز هي (الخرطوم، أمدرمان، بحري، مدني، كوستي، شندي، القضارف، الأبيض، دنقلا) موضحاً أن من أهداف الإيقاد مساعدة الدول الأعضاء في إجراء انتخابات حرة ونزيهة بجانب نقل التجربة داخل المنظمة حتى يستفيد منها الجميع.
وقال يوسف أبو راحل عضو المفوضية إن وكلاء الأحزاب والمستقلين لهم مطلق الحرية في عمليات المراقبة خلال فترة الاقتراع، مبيناً أن الصناديق لن تحرك من المراكز خلال أيام الاقتراع، موضحاً أن الوكيل يمارس كافة الصلاحيات من فتح وقفل الصندوق وفرز الأصوات ولهم حق المبيت داخل المراكز، مشيراً إلى أن الانتخابات ستتم بكل شفافية ونزاهة سيشهد العالم ذلك.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *