المفوضية تمنع تحريك صناديق الاقتراع و تضارب في عدد المنظمات الوطنية المشاركة في مراقبة الانتخابات

قطعت المفوضية القومية للانتخابات بأنها لن تسمح بتحريك صناديق الاقتراع في الانتخابات المقرر انطلاقتها في الثالث عشر من الشهر الجاري، وأعلنت عن السماح لوكلاء الأحزاب بحراستها على مدى أيام الاقتراع الثلاثة، في وقت تضاربت الإحصاءات الخاصة بالمنظمات الوطنية المشاركة في مراقبة الانتخابات حيث أعلنت المفوضية أن عدد المنظمات بلغ (164) بينما قالت الشبكة السودانية للمنظمات الديمقراطية إن العدد يبلغ (240) منظمة، وكشفت المفوضية عن مشاركة (22200) مراقب من منظمات إقليمية وعالمية من بينها الإيقاد والجامعة العربية و(25) منظمة دولية.
وجدد عضو المفوضية أبو راحيل يوسف التزام المفوضية بإجراء انتخابات نزيهة وقطع بعدم سماح المفوضية بتحريك صناديق الاقتراع، بجانب السماح لوكلاء الأحزاب بحراستها، وقال في مؤتمر صحفي أمس حول (الانتخابات.. معايير الرقابة وضمان الشفافية) بالمركز السوداني للخدمات الصحفية أمس (هذه المرة لن يتم تحريك صناديق الانتخابات، وسيسمح لوكلاء الأحزاب والمراقبين بالمبيت لحراستها لو رغبوا في ذلك)، ونوه إلى أن عدد المنظمات الوطنية التي ستشارك في مراقبة الانتخابات بلغ (164) وشدد على ضرورة التأكد من مصادر تمويل الأحزاب باعتبار أنها تقدح في مصداقية الانتخابات، واعتبر أن مرحلة الاقتراع أهم مراحل العملية الانتخابية.
من جهته قال الأمين العام للشبكة نزار أحمد إن المنظمات الوطنية التي تبلغ (240) منظمة ستشارك في مراقبة الانتخابات في (9) ولايات من بينها (الخرطوم، القضارف، كسلا، شمال كردوفان، النيل الأزرق، النيل الأبيض).
من جانبه دافع رئيس مكتب الجامعة العربية بالسودان د. صلاح حليمة عن مشاركة الجامعة في مراقبة الانتخابات باعتبار أنها استحقاق دستوري، وكشف عن مشاركتها بـ(33) مراقباً، وأوضح أن مقدمة بعثة المراقبة ستصل غداً، بينما يصل رئيسها الجمعة القادمة، وقال إن قرار الجامعة العربية تم برؤية عملية وقانونية وليس نظرية لتحقيق الاستقرار ومنعاً لتفجر الأوضاع بالسودان ولتجنب الفراغ الدستوري.
وكشف حليمة عن إجراء مقدمة بعثة المراقبة لعدد (30) مقابلة مع جهات حكومية وأحزاب مؤيدة ومعارضة، وأعلن عن تشكيل غرفة عمليات بمكتب الجامعة للإشراف على (16) مجموعة مراقبة للانتخابات في كل ولايات السودان.
وفي السياق كشفت الإيقاد عن مشاركتها بعدد 18 مراقباً بواقع 3 من كل دولة بجانب 12 من السكرتارية، وأعلنت عن وصول رئيس بعثة المراقبة د. محمود عبد الله، على أن يلحق به بقية المراقبين في السادس من الشهر الجاري (امس)، وقال رئيس البعثة إن وفد الإيقاد يتكون من 30 فرداً وستشارك في مراقبة الانتخابات في 18 مركزاً انتخابياً بالأبيض، دنقلا، مدني، شندي، بحري، الخرطوم، كوستي، وأمدرمان.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *