(300) أسرة تشتكي من فقدان منازلها عقب الانفصال وتطالب بمعالجة عاجلة

(300) أسرة تشتكي من فقدان منازلها عقب الانفصال وتطالب بمعالجة عاجلة

اشتكت حوالي (300) أسرة من المتأثرين بقيام سدي أعالي عطبرة وستيت في حي كاكا بقرية (الدرابي) التابعة لمحلية القريشة بولاية القضارف، من فقدان منازلهم عقب انفصال جنوب السودان، على أساس تبعيتهم لدولة أخرى.
يذكر أنه تم حصر المنازل وترقيمها حيث كونت لجنة من قبل مفوضية السدود بكافة القرى المتأثرة بالسد على ضفتي النهر في ولايتي القضارف وكسلا، وتم حصر ما يقارب (300) أسرة من ضمن المتأثرين، وتوجهت تلك الأسر إلى المدينة (4) التابعة لمحلية القريشة مع مواطنين الدرابي لاستلام عقودات منازلهم ومبالغ من المال بقيمة (1000) جنيه لكل أسرة كتعويض، غير أنهم طبقاً لإفاداتهم تفاجأوا بأنهم لا يستحقون المنازل.
وقال بيتر دينق ملوال، وهو أحد السكان لـ(الجريدة) أمس: (كيف لا نستحق ونحن من سكان هذا البلد، وأشار الى أنه من مواطني أبيي، وتم حصرهم ضمن المستحقين، وأضاف: (من المؤكد أنه تم وضعنا في الميزانية)، ودعا الجهات المختصة للنظر في أمرهم وحل المشكلة التي تواجههم، وترحيلهم من قرب البحر إلى المساكن لتجنب الكوارث، ونوه إلى عدم إمكانية إقامة منازل اضطرارية (عشوائية) باعتبار أن الأراضي زراعية ولها ملاك.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *