تنافس محموم بين الشيخ الأمين والهواري لشراء النسخة الأولى من كتاب ” البشير قادم “

ظل التنافس محموم منذ أيام بين الشيخ الأمين عمر الأمين طه شيخ الطريقة القادرية المكاشفية بأمدرمان المتواجد حاليا بعاصمة الضباب وبين مرشح المؤتمر الوطني للدائرة (8) المجلس الوطني السيد محمد صالح المعروف بالهواري وهو أحد زعماء قبيلة الهواوير وأحد الخيرين وصاحب الإسهامات الكبيرة المعروفة وسط محلية ومجتمع أمبدة في شراء النسخة الأولى من كتاب ” البشير قادم ” الذي سطره الإعلامي الضليع الأستاذ إبراهيم عالم الذي بذل الجهد المقدر في كتابة هذا السفر .
وقال الأستاذ عالم في حديثه بأن كتاب ” البشير قادم ” الذي تزامن صدوره مع الانتخابات ما هو الإ دعم لحملة المشير البشير وأن ما قام به لرجل يستحق أن نسطر له العديد من الكتب نسبه لإنجازاته المتلاحقة الأولى تلو الأخرى في بناء السودان واستتاب آمنه وأكد عالم بأنه ظل يستقبل الآف الهواتف لشراء نسخة الكتاب الذي سيقوم باستلامه من المطبعة في غضون الأيام المقبلة كاشفا عن لاتصالات المكثفة بين الشيخ الأمين عمر الأمين من لندن مستفسرا عن صدور الكتاب واقتناء النسخة الأولى وفي ذات الأثناء ظل يستقبل مكالماته من السيد محمد طاهر الهواري لأكثر من مرة في اليوم وذلك من أجل شراء النسخة الأولى أيضا .
هذا وقد أجرت صحيفة الدار اتصالا هاتفيا بالهواري الذي قال أن هذا الكتاب جاء في وقته وأن البشير قادم ليس للسودان فحسب بل لكل الدول العربية والأفريقية والإسلامية وذلك من أجل تكملة النهضة وما تبقي من خدمات وأن هذا الكتاب نحن بدورنا نهديه لكل أهل السودان لتذكيرهم بالإنجازات في كل مكان مشيدا بالجهد والمثابرة للأستاذ الكبير إبراهيم عالم .
وأكد الشيخ الأمين عمر الأمين طه في الاتصال الهاتفي الذي أجرته معه الدار في لندن بأن كتاب المشير البشير نحن نحتاجه لكي نقدمه لبقية الشعوب الأخرى في البلدان الغربية لأن المشير البشير مدرسة في الشجاعة والبسالة والبطولات والتضحيات وهو مصدر فخرنا ورمز عزتنا وأكد بأن كتاب ” البشير قادم ” يجب أن يدرس لكل شعوب العالم وهو الركيزة الحقيقية للمتصوفة الذين يصلي معهم ويشاركهم في كل مناسباتهم المختلفة وهو خادم القرآن الكريم في البلاد مؤكدا اهتمامه بهذا السفر الذي ينتظر طباعته .

صحيفة الدار

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *