شرطة ولاية الخرطوم تكمل جاهزيتها لتأمين الإنتخابات بكل محليات الولاية

اكد الدكتور عبد الرحمن احمد الخضر والى ولاية الخرطوم إستعداد وجاهزية ولايته لتمكين مواطنى ولاية الخرطوم من ممارسة حقوقهم الدستورية فى الإدلاء بأصواتهم خلال الإنتخابات المقبلة ، مشيداً بالدور الكبير الذى ظلت تقوم به قوات الشرطة فى تأمين الولاية وحماية الأرواح والممتلكات من خلال إنتشارها الواسع بكل محليات الولاية .
جاء ذلك لدى مخاطبته اليوم بالساحة الخضراء حشد منسوبى شرطة ولاية الخرطوم الخاص بتأمين العملية الإنتخابية بحضور الفريق اول هاشم عثمان الحسين مدير عام قوات الشرطة والفريق محمد احمد على إبراهيم مدير شرطة ولاية الخرطوم وأعضاء هيئتى الإدارة والقيادة برئاسة قوات الشرطة ، مبيناً ان قوات الشرطة بذلت جهوداً مقدرة فى سبيل المحافظة على امن وطمأنينة المواطنين وحفظ أرواحهم وممتلكاتهم من خلال الخطط الامنية الموضوعة لتأمين الولاية من كافة المهددات الامنية ، مشيراً ان الحشد الشرطى جاء لطمأنة مواطنى الولاية وتأكيد جاهزية شرطة الولاية لتأمين كل مراحل العملية الإنتخابية ، مؤكداً دعم شرطة الولاية بالمعينات والأليات لبسط مزيد من الامن والإستقرار ولحماية مشاريع التنمية التى إنتظمت ولاية الخرطوم .
من جانبه جدد الفريق اول هاشم عثمان الحسين مدير عام قوات الشرطة جاهزية قوات الشرطة لتأمين العملية الإنتخابية بكل ولايات البلاد بعد التأهيل والتدريب المتقدم للقوات المشاركة فى تأمين الإنتخابات والتى إنتظمت ولايات البلاد المختلفة وهى رسالة للمواطنين بأن قوات الشرطة أعدت نفسها جيداً لحماية المواطن وتمكينه من ممارسة حقوقه فى الإنتخاب فى أى من ولايات البلاد بعد توفير كل متطلبات خطة التأمين ، داعياً المواطنين لعدم الإلتفات للشائعات التى يطلقها بعض ضعاف النفوس .
الفريق شرطة محمد احمد على إبراهيم مدير شرطة ولاية الخرطوم أشاد بالدعم المتواصل الذى ظلت تقدمه وزارة الداخلية ورئاسة قوات الشرطة وحكومة ولاية الخرطوم لشرطة الولاية لتمكينها من أداء دورها الطليعى فى تقديم خدمات امنية لمواطنى الولاية بجانب حمايتهم وحفظ أرواحهم وممتلكاتهم ، مضيفاً ان شرطة ولاية الخرطوم أعدت الخطط التأمينية الخاصة بالعملية الإنتخابية وتمكين مواطنى الولاية من ممارسة حقوقهم الدستورية والقانونية التى كفلها لهم القانون ، كاشفاً ان شرطة الولاية ستتعامل بكل حزم لكل من يريد المساس بأمن وسلامة مواطنى الولاية.

 

سونا

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *