“الوطني”: الحكومة ستستمر حتى أداء الرئيس المنتخب اليمين الدستورية

“الوطني”: الحكومة ستستمر حتى أداء الرئيس المنتخب اليمين الدستورية

أكد إبراهيم غندور، مساعد رئيس الجمهورية، نائب رئيس المؤتمر الوطني لشؤون الحزب، استمرار الحكومة الحالية، في أداء مهامها إلى حين انتهاء الانتخابات وأداء الرئيس المنتخب اليمين الدستورية، منوها إلى أنه لا يوجد سبب لحل الحكومة، تحاشيا لخلق فراغ دستوري، وأضاف: “محاولات فرض أمر الواقع يتمناه البعض ولن يجدوه”، وقال غندور خلال مؤتمر صحفي عقده بقاعة الشهيد الزبير للمؤتمرات أمس (الجمعة) إن الحديث مع القوى السياسية حول تشكيل الحكومة سيبدأ بعد الانتخابات، معلنا عددا من القضايا قال إن (الوطني) سيعالجها حال فوزه بالانتخابات من بينها تشكيل حكومة وطنية ذات قاعدة عريضة يشارك فيها كل حزب مؤهل يتطلع إلى خدمة الوطن، فضلا عن الحرص على ممارسة سياسية رشيدة تعمل على إنفاذ البرنامج المقدم، والبدء مباشرة في الحوار الوطني الشامل مع الذين ارتضوه، وأشار غندور إلى أن حزبه راض عن حملته الانتخابية لكونه عمل في مؤسسية متكاملة ونفّذ برنامجه وفقا للتقويم الذي وضعه، وأضاف: “قرأت أن فلانا شارك وعلانا لم يشارك فنحن لسنا فريق نجوم يلعب فيه ميسي أو رونالدو نحن فريق يعمل بشكل جماعي”، وأبدى غندور اطمئنانه للترتيبات الأمنية التي تقوم بها الأجهزة المختصة لتأمين الانتخابات، لكنه أشار إلى أن هناك بعض المغامرين، واصفا حديث الاتحاد الأوروبي بأن الانتخابات في السودان لا يمكن أن تنتج شرعية بالأمر المؤسف لكون الأوروبيون ليست لديهم معلومات صحيحة، موضحا أن سفير الاتحاد الأوروبي أبلغ الحكومة بعدم مراقبة الانتخابات منذ سبعة أشهر، وزاد: “إن أرادوا المراقبة فمرحبا بهم وإن لم يرغبوا فنحن لا نريد صك غفران من أي جهة أو أحد.

 

 

اليوم التالي.

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *