“الدعم السريع” تأسر قائداً وتدمر معسكراً للتمرد

“الدعم السريع” تأسر قائداً وتدمر معسكراً للتمرد

أجرت قوات الدعم السريع التابعة لجهاز الأمن والمخابرات الوطني، يوم السبت، علميات تمشيط واسعة بغرب كردفان. وتمكنت من اقتحام معسكر لمجموعة متمردة في أبكدمة بمنطقة الدمبلوية وتفكيكه. وكبدت المجموعة خسائر في الأرواح وأسرت قائدها ويدعى الرزيقي وآخرين.
وقال مصدر بقوات الدعم السريع للمركز السوداني للخدمات الصحفية، إن العمليات تأتي إنفاذاً لتوجيهات رئيس الجمهورية عمر البشير بتطهير البلاد من الحركات المتمردة وبسط الأمن والاستقرار.
وكشف عن تكبيد المجموعة المتمردة خمسة من القتلى، بجانب الاستيلاء على ثلاث عربات بحالة جيدة وواحد مدافع دوشكا وثلاثة مدافع قرنوف وواحد موتر و15 قطعة كلاشنكوف، وكميات كبيرة من الذخائر.
وأضاف أن بقية عناصر المجموعة فرت هاربة من المعسكر، مخلفة القتلى والأسرى بين صفوفها.
وأشار المصدر إلى أن المجموعة التي كانت بالمعسكر تنفذ عمليات النهب والسلب وخطف السيارات في حقول البرصاية وكنار وبليلة. وقال إنها هي التي تورطت في خطف ثلاثة عمال صينيين، كما ظلت تستهدف الشركات العاملة في مجال النفط بالمنطقة، وتقيم نقاطاً للجباية غير القانونية من المواطنين والتجار.
وأكد أن تلك العملية بداية لتمشيط وتأمين واسعة النطاق، تجريها قوات الدعم السريع والقوات النظامية الأخرى، في إطار عمليات الصيف الحاسم التي تسعى للقضاء التام على حركات التمرد في البلاد.

اس ام سي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *