حماية المستهلك تدعو لعودة السلم التعليمي القديم

حماية المستهلك تدعو لعودة السلم التعليمي القديم

شدَّد الأمين العام لجمعية حماية المستهلك د.ياسر مرغني على أهمية التعليم الأساسي الإلزامي والمجاني للجميع، مع ضرورة فصل المراحل الدراسية من ابتدائي وأوسطي وثانوي، داعياً للعودة للسلم التعليمي القديم (6 – 3 – 3).
وناقش منتدى التعليم الخاص والإجازة الصيفية الذي أقامته جمعية حماية المستهلك بمقرها بالخرطوم، السبت، مشاكل التعليم الخاص بالسودان.
وأكد رئيس المنتدى التربوي السوداني الأستاذ مبارك يحيى عباس أن التعليم الأهلي في السودان يعد نموذجاً يحتذى به، داعياً لأهمية ضبط التقويم الدراسي والإجازات.
وأبان رئيس اتحاد المدارس الخاصة بولاية الخرطوم الأستاذ حسن علي طه أن وزارة التعليم أضافت إدارة جديدة سُميَّت الإدارة العامة للتعليم الخاص للإشراف والرقابة على المدارس الخاصة.
ودعا المعقبون في المنتدى إلى ضرورة الاهتمام بالإعلام لعكس إيجابيات وسلبيات التعليم الخاص، ودور جمعية حماية المستهلك والمجتمع في الرقابة على المدارس الخاصة، إضافة للدور الحكومي.
وطالبوا بوضع قوانين وتشريعات تضبط أداء المدارس (المعلم وشروط تعيينه – البرنامج الزمني للمقررات- تعيين المدير في المدارس الخاصة من الوزارة لضبط جودة وإيقاع المدارس)، متفقين على أن مشاكل التعليم شراكة بين المجتمع والحكومة.

 

 

شبكة الشروق.

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *