شركة زين “السودان” تدمر البلاد وتعود بالسودان للقرن الماضي بتدهور تاريخي في خدماتها

شركة زين “السودان” تدمر البلاد وتعود بالسودان للقرن الماضي بتدهور تاريخي في خدماتها

وسط تكتم إعلامي فاضح لصحف ووسائل إعلام محلية سودانية متهمة من قبل مراقبين بتلقيها أموال إعلانية مقابل السكوت عن فضائح شركة زين وتدهور خدماتها، شن رواد مواقع التواصل الإجتماعي هجوم غير مسبوق على سوء خدمات الشركة وخصوصاً خدمة الإنترنت.

وبحسب رصد دقيق لموقع “سوداناس” فقد أصبحت سرعة إنترنت زين في أطراف العاصمة السودانية الخرطوم ومدن عديدة في السودان أقل بكثير عند مقارنتها مع بدايات الإنترنت في السودان القرن الماضي، وشكل ذلك نقطة سوداء في تاريخ الشركة .

وكانت أكثر العبارات إستخداماً (زين عالم شين) و”شين” بالدارجة السودانية تعني قبيح وتأتي العبارة رداً على شعار الشركة زين عالم جميل.

فارس عبد الرحمن

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *