“داعش” يعلن عن وظائف شاغرة لغير القادرين على القتال

“داعش” يعلن عن وظائف شاغرة لغير القادرين على القتال

اعلن تنظيم “داعش”، المسيطر على مساحات واسعة من العراق وسوريا، عن وجود 10 وظائف متاحة فى “الخلافة الإسلامية”، مخصصة لأنصارهم الذين لا يريدون التواجد فى أرض المعركة.

وذكرت صحيفة “إندبندنت” البريطانية فى تقرير لها، أمس، أن أحد عناصر التنظيم يدعى أبو سعيد البريطانى، نشر إعلانا على الإنترنت يطلب فيه موظفين، مشيرا إلى أن التهرب من القتال علامة على “ضعف الإيمان”، ولكن تم توفير بعض الوظائف الصحفية، والطبية، بجانب صناعة المتفجرات والتدريب على اللياقة البدنية.

وكما أوضح “أبو سعيد البريطانى”، حسب الصحيفة، فإن التنظيم يطلب رجال شرطة ليعملوا بدوريات فى المدن المسيطر عليها «داعش» لفرض القانون الإسلامى باستخدام العصيان، بجانب العمل فى نقاط تفتيش للسيارات للبحث عن أى مواد ممنوعة أو مخالفة للشريعة الإسلامية مثل السجائر.

وأضافت الصحيفة البريطانية أن “داعش” يبحث أيضا عن صانعى القنابل والمتفجرات، ممن هم على استعداد لتنفيذ عمليات انتحارية، أو كما وصفها منشور التنظيم “وظيفة جميلة لمن يريد حصد المكافآت”، حيث اعتبرها العمود الفقرى لمعظم عمليات التنظيم.

وأوضحت الصحيفة، أن التنظيم أعلن أيضا عن وظائف صحفية لصالح “المركز الإعلامى للخلافة الإسلامية”، مشيرة إلى أن التنظيم يسعى لحشد أنصار له من الجماهير عن طريق “إعلام داخلى”، مبررة ذلك، فيما قام به التنظيم فى بعض مقاطع الفيديو التى نشرها لمقاتليه أثناء قتل الرهائن الأجانب.

ورصد التقرير الذى نشرته الصحيفة على موقعها الإلكترونى، وظائف أخرى تشتمل على أطباء وممرضين للاهتمام بالجرحى من المقاتلين، بجانب طباخين وعمال ميكانيكا من اجل استمرار العمليات العسكرية، بالإضافة إلى معلمين لتولى مهمة تربية الأطفال على التوحيد والجهاد.

 

 

دنيا الوطن

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *