تابيتا بطرس : قيادات قطاع الشمال يخططون لفصل جنوب كردفان

اتهم حزب الحركة الشعبية تيار السلام قيادات الحركة الشعبية قطاع الشمال بوضع العراقيل أمام منبر التفاوض في الوصول الى سلام بولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق.

وقالت نائب رئيس حزب الحركة الشعبية د. تابيتا بطرس في حوار مع (الصيحة) ينشر لاحقاً إن قيادات قطاع الشمال بزعامة ياسر عرمان ومالك عقار أسهموا في اتساع رقعة الحرب ومعاناة المواطنين وأشارت الى أنهم يتبنون مساعي بالتخطيط لفصل جنوب كردفان من خلال الدفع بمطالبات الحكم الذاتي للولاية بمنبر التفاوض دون موافقة أبناء الولاية وجبال النوبة، وقالت إن ذلك “سيتسبب في خلق أزمة جديدة وهذا الأمر مستحيل أن يحدث على غرار تقرير المصير بجنوب السودان”.

وأبدت تابيتا رغبتها في التوسط بين الحكومة وقطاع الشمال متى ما أتيحت لها الفرصة من أجل تخفيف معاناة المواطنين وأرجعت ذلك إلى علاقات قديمة تجمعها بقيادات قطاع الشمال وقالت إن الفترة التي قضتها في الحركة ظلت تعمل من خلالها في مجال الطب والمنظمات الإنسانية خارج السودان بالمملكة المتحدة، وقالت: “لم أدخل الغابة قط إنما جاهدت من خلال العمل في الحقل الإنساني” ، بالمقابل تحفظت بطرس على تفاصيل تطورات الأحداث في قضية موقع (سودان موشن) الالكتروني الذي كان قد تعرض لتابيتا في وقت سابق بالإساءة قائلة (لا أرغب في الخوض في أي تفاصيل عن هذا الموضوع). وكشفت عن اتخاذها إجراءات قانونية ضد الموقع قالت إنها تسير بصورة جيدة.

صحيفة الصيحة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *