الصين للاتحاد الأوروبي: نرفض تدخلكم في الشأن الداخلي السوداني

قال رئيس الوفد الصيني المشارك في مراقبة الانتخابات السفير تشانغ شيون، إن العملية التي تجرى حالياً امتازت بالشفافية والاستقرار والسلامة وتسير إجراءاتها وفقاً للمعايير والقوانين الدولية المتعلقة بالانتخاب، وفي ذات الأثناء حذَّر الاتحاد الأوروبي من التدخل في الشؤون الداخلية للدول، واعتبر الانتخابات السوادنية شأناً داخلياً، على خلفية إصدار الاتحاد الأوروبي بياناً سابقاً بشأن الانتخابات يعلن فيه رفضه الاعتراف بنتائجها قبل قيامها، وأضاف شيون قائلاً: «ينبغي أن تحترم الدول الأعراف والقانون الدولي وعدم التدخل في شؤون الآخرين، وقال إن الانتخابات السودانية شأن داخلي يخص أهل السودان وحدهم، مضيفاً: «نرفض بشدة مثل هذه التدخلات في شؤون الغير».
وأوضح شيون في مؤتمر صحفي عقده بمباني السفارة الصينية في الخرطوم، أن بلاده تشارك في المراقبة بدعوة كريمة من المفوضية القومية للانتخابات، وشدد على عمق العلاقات الأزلية التي تربط بين بلاده والسودان، مؤكداً أن الانتخابات التي تجرى حالياً تمتاز بالشفافية والاستقرار والسلامة وتسير وفق المعايير الدولية، وأكد شيون التزام السودان بالقوانين والمعايير التي تتعلق بهذه الانتخابات، وأوضح أن المراكز الانتخابية التي زارها تمتاز بدقة النظام، مما ساعد المقترعين على أن يدلوا بأصواتهم بحرية تامة.
وقال رئيس الوفد الصيني إن الانتخابات ناجحة وأُجريت في جو معافى واستقرار تام، مشيراً إلى استعداد الحكومة السودانية لتحقيق التعاون المشترك في كافة المجالات.

الانتباهة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *