إيقاد: انتخابات السودان ذات مصداقية ومقنعة

قال رئيس فريق مراقبي منظمة الإيقاد للانتخابات في السودان، محمود عبدالله، إن العملية الانتخابية تعتبر ذات مصداقية وهي مقنعة للمنظمة، مؤكداً أنها أُجريت بطريقة شفافة وفقاً للمعايير الدولية للانتخابات الحرة والنزيهة وذات المصداقية.

وأبدى رئيس المراقبين في مؤتمر صحفي بالخرطوم يوم الجمعة، عدداً من الملاحظات التي قال إنها يجب أن تؤخذ في الحسبان في أية انتخابات قادمة، بعضها يتعلق بالمفوضية القومية للانتخابات والبعض يتصل بالناخبين.

وذكر عبدالله، أن عزوف الشباب عن المشاركة في الانتخابات يحتاج لمجهودات من المفوضية وتنظيم دورات تدريبية، للتثقيف بأهمية المشاركة في الانتخابات والعملية الديمقراطية.

ودعا خلال التقييم الأولي لبعثة الإيقاد للانتخابات، لضرورة قيام الانتخابات بالمناطق التي لم تجر فيها العملية، متى ما زالت الظروف التي منعت قيامها، لفك العزلة عن مواطني تلك المناطق وإشراكهم في شؤون البلاد.

قبول النتائج
وطالب عبدالله المشاركين في الانتخابات بقبول النتائج، واصفاً العملية الانتخابية بأنها نزيهة، مشدّداً على ضرورة التزام الطاعنين والمحتجين على النتائج من المرشحين المستقلين وممثلي الأحزاب، باتباع الطرق القانونية في ذلك.

وقال إن تقييم البعثة الأولي للانتخابات، يؤكد أنها أُجريت بطريقة شفافة وفقاً للمعايير الدولية للانتخابات الحرة والنزيهة وذات المصداقية، مقارنة بالحجم الشاسع لدولة مثل السودان وتحديات البنى التحتية فيها، كما أنها الثانية في البلاد منذ عشرين عاماً.

وأشار عبدالله، للمشاركة الواسعة للمرأة في كل مراحل العملية الانتخابية من تصويت وعمل بمراكز الاقتراع ومراقبة، مشيداً بتحسن أداء مفوضية الانتخابات مقارنة بالانتخابات السابقة في 2010م.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *