مقتل وإصابة شخصين واختطاف عربة في حوادث منفصلة بجنوب دارفور

مقتل وإصابة شخصين واختطاف عربة في حوادث منفصلة بجنوب دارفور

قتلت مواطنة بعيار ناري طائش في اشتباكات بين مجموعة مسلحة والشرطة أثناء عمليات نهب مسلح كانت تنفذها المليشيات بوسط حي “الجير” غربي نيالا عاصمة جنوب دارفور، بينما جرح مهندس بهيئة كهرباء نيالا رفض تسليم عربة طوارئ الكهرباء لمجموعة مسلحة ثانية اعترضت سبيله بحي “كرري” بجنوب مدينة نيالا.
وقال المتحدث الرسمي باسم حكومة الولاية معتمد شؤون الرئاسة عبد المطلب علي إدريس لـ”سودان تربيون” أمس إنه في انتظار تفاصيل الأحداث من اللجنة الأمنية بالولاية.
وقال أحد ذوي ضحية “حي الجير” محمد كباشي إن مجموعة مسلحة مكونة من عدة أشخاص كانت تنهب المارة بالحي الأمر الذي أدى الى الاشتباك مع دورية تابعة للشرطة وإصابة أحد أفراد أسرته، وتدعى مروة علي خاطر بعيار ناري طائش أدى الى وفاتها في الحال مشيراً الى أن العديد من المواطنين تعرضوا لعمليات نهب واسعة بالحي في الفترة بين صلاتي المغرب والعشاء مضيفاً أن الانفلات الأمني بدأ في تزايد مقلق للمواطن رغم الانتشار الواسع للقوات الأمنية.
وتعيش ولاية جنوب دارفور تحت وطأة قانون الطوارئ، منذ شهر أغسطس الماضي في أعقاب التردي الأمني الذي شهدته عاصمة الولاية حيث وقعت عمليات نهب وقتل واختطاف واسعة بوسط المدينة وشوارعها الرئيسية.
ومنعت حكومة الولاية بموجب الطوارئ حركة الدراجات النارية والعربات ذات الدفع الرباعي فضلاً عن منع حمل السلاح وإطلاق الأعيرة النارية في المناسبات الاجتماعية.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *