(17) مرشحاً بالجزيرة يطلبون الإذن من وزارة العدل لمقاضاة مفوضية الانتخابات وتعويضهم بــ(مليون) و(700) ألف جنيه عن الأضرار

(17) مرشحاً بالجزيرة يطلبون الإذن من وزارة العدل لمقاضاة مفوضية الانتخابات وتعويضهم بــ(مليون) و(700) ألف جنيه عن الأضرار

ارتفعت الشكاوى المقدمة ضد المفوضية القومية للانتخابات من المرشحين المستقلين بولاية الجزيرة الى (117) شكوى، في وقت تقدم (17) مرشحاً من الولاية بدعوتين لوزير العدل للحصول على إذن لمقاضاة المفوضية القومية للانتخابات لتعويض الضرر الذي قدره المستقلون بمليون و(700) ألف جنيه، وإبطال نتيجة انتخابات المجلس الوطني وتشريعي الولاية.. وطالب المرشح المستقل معاوية لقمان بتأجيل إعلان نتيجة ولاية الجزيرة إلى حين الفصل في الطعون المقدمة، وقال لـ(الجريدة) أمس إن المفوضية لم تلتزم بجدول الانتخابات المعلن ومددت فترة الاقتراع دون الإعلان عن ذلك مما يعني أنها خالفت المادتين (71، 72) من قانون الانتخابات.
وأرجع لقمان رفضهم لنتيجة الانتخابات لحدوث حالات تزوير مثبتة، بجانب أن المفوضية لم توفر المعينات اللازمة لكل مراكز الاقتراع مما أدى إلى تعطيل الانتخابات في (152) مركز بالولاية.
من جهته حمل المرشح المستقل البدوي يوسف المفوضية القومية للانتخابات مسؤولية التجاوزات التي تمت أثناء الانتخابات، وأكد ضبطهم لحالات تصويت تمت باسم موتى في بعض المراكز، بجانب تصويت بعض المواطنين أكثر من مرة.
وطالب البدوي المفوضية بالغاء النتيجة، وقال إن المفوضية قصرت لوجستياً وفنياً في الإعداد للانتخابات لعدم توفيرها بطاقات الاقتراع واستمارات الطعون، وانتقد تمديد الفترة الانتخابية دون استثناء المراكز التي لم تعاني من إشكالات، وكشف عن مطالبتهم بتعويض مادي قدره مليون و(700) ألف جنيه.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *