البشير :مواقف الترويكا من الانتخابات لن تؤثر على الديمقراطية ومسيرة الحوار الوطني

قال المشير عمر البشير رئيس الجمهورية أن مواقف دول الترويكا وبعض الاطراف تجاه الانتخابات والتي شهدت تنافس اربعة واربعين حزبا سياسيا وكل الذين قاموا بمراقبة هذه الإنتخابات أقروا بنزاهتها وشفافيتها .
وأكد لدي مخاطبته الجلسة الافتتاحية لمؤتمر وزراء الدفاع بدول شرق افريقيا صباح اليوم بفندق كورنيثيا استعداد السودان لتقديم ما يملكه من معرفة وقاعدة تصنيع دفاعي لخدمة القارة الافريقية حتى تكون خالية من النزاعات والحروب ،داعيا الدول والحكومات الأفريقية بأن تتضامن وتوحد إرادتها السياسية لتأسيس قواعد الأمن والسلام والعمل الجاد ، والتقصي عن جذور مشكلات الصراع بأبعاده الإقليمية والقطرية والداخلية ووضع الحلول الناجعة من خلال الآليات المتيسرة .
ونادى سيادته بضرورة مراجعة مسببات الصراعات الداخلية التي تحدث من منطلقات القبيلة وتنافس الموارد الشحيحة وغيرها من القضايا التي تؤثر مباشرة على منظومة السلم والأمن الأفريقي ، مشيرا الى الدور الذي ظل يقوم به السودان تجاه القارة الافريقية والتجارب الناجحة التي حققها في تشكيل قوات مع جيرانه لحراسة ومراقبة الحدود مما إنعكس إيجابا على إستقرار تلك المناطق الحدودية ووضع حد للجريمة العابرة في تجارة السلاح والبشر والمخدرات وغيرها من الجرائم التي تزدهر في غياب الحارس والرقيب على الحدود .
ودعا البشير المؤتمر بوضع إعتبار للأجندة الخارجية لبعض القوى الفاعلة والمؤثرة التي تثير الفتن واستبقاء الصراعات في افريقيا لحرمانها من إقامة واجهة موحدة ، او حلف فاعل ، يدافع عن الحق الأفريقي في العلم والمعرفة والتكنلوجيا .
واشار سيادته الى معاناة السودان من الحصار الجائر والاستهداف الغير مبرر لاكثر من خمسة وعشرين عاما ولم يستسلم بل إستطاع تحقيق العديد من الاهداف والغايات التي يصبو اليها رغم كيد الاعداء والمتربصين .
وتطرق البشير للتحديات الأمنية والعقبات التي تواجه المؤتمر مما يتطلب العزيمة والعمل لافتا النظر الي المصاعب التي تواجه دولة الجنوب مطالبا المؤتمرين أن يولوا هذه الدولة الوليدة جل اهتمامهم وضرورة العمل على وقف الصراع داخلها الى جانب العمل على إعادة الترتيبات الأمنية لمواجهة ظاهرة الاعتداءات المتكررة على الابرياء في كينيا والصومال وملاحقة المجرمين والارهابين ووضع حد لاعمالهم العدوانية .
وجدد البشير تقدير السودان للأصدقاء والشركاء في افريقيا لدعمهم وموازرتهم للسودان في مواجهة منظومة المحكمة الجنائية التي وصفها بانها محكمة ذات معيار عدلي إنتقائي خاسر .
سونا

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *