محمد الحسن الميرغني يعود إلى البلاد

وصل محمد الحسن الميرغني، الرئيس المكلف برئاسة بالحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل رئيس قطاع التنظيم نائب رئيس اللجنة العليا للتسيير، إلى البلاد قادما من القاهرة بعد غياب دام (10) أيام. وكان الحزب قد أصدر بيانا إثر مغادرة الحسن منصف أبريل الجاري، رد فيه على ما راج في بعض وسائل الإعلام وأوضح أن ذهاب الميرغني إلى القاهرة لا علاقة له بتمديد الاقتراع وإنما لأسباب خاصة تطلبت سفره. إلى ذلك نفى أحمد سعد عمر القيادي بالحزب وزير رئاسة مجلس الوزراء، ما راج من أنباء عن توجيه مولانا محمد عثمان الميرغني رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل مرشد الطريقة الختمية، لقيادات الحزب الفائزة في مختلف الدوائر الانتخابية بالانسحاب، وعد في تصريحات صحفية أمس (الأحد) ما أثير عن توجيه الميرغني بفض الشراكة مع المؤتمر الوطني في الحكومة، حديثا لا أساس له من الصحة

 

 

اليوم التالي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *