السودان يرفض تشكيك كندا في نزاهة الانتخابات

السودان يرفض تشكيك كندا في نزاهة الانتخابات

استدعت الخارجية السودانية، يوم الإثنين، القائم بالأعمال الكندي بالخرطوم، وأبلغته رفضها وإدانتها الشديدة لموقف الخارجية الكندي الذي شكك في نزاهة الانتخابات السودانية، بينما وعد الدبلوماسي الكندي بنقل ملاحظات الخرطوم إلى حكومة بلاده بأعجل ما تيسر.
وكانت الخارجية الكندية أصدرت بياناً في الـ 20 من أبريل الجاري، شككت فيه في نزاهة الانتخابات السودانية.
وأبلغ نائب مدير عام إدارة العلاقات الثنائية والإقليمية بالخارجية السودانية، السفير علي الصادق، القائم بالأعمال الكندي بأن الانتخابات شأن سوداني خالص يقرر فيه السودانيون مصيرهم، ولا دخل لأي دولة أو جهة أخرى به.
وأحاطت الخارجية السودانية، بحسب متحدثها الرسمي، الدبلوماسي الكندي بأن السودان لا يتدخل في تقييم ونزاهة وشفافية الانتخابات في الدول الأخرى.
ونقل الصادق، للقائم بالأعمال الكندي، بأن الانتخابات تمت مراقبتها من قبل أكثر من 225 مراقباً من المنظمات الإقليمية والدولية والمهتمين بالشأن السوداني، و”لم تذكر أي واحدة من هذه الجهات بأن الانتخابات شابها شائب”.
وطالبت الخارجية السودانية، في بيان لها، الدبلوماسي الكندي بنقل الحقائق والتطورات الجارية في البلاد سياسية كانت أو اقتصادية أو غيرها بنزاهة وحيدة، ونصحته “بأن يركز جهوده على تطوير العلاقات الثنائية بين بلاده والسودان ومساهمة بلاده في حل المشاكل التي تعترض طريق التنمية والاستقرار في السودان.

 

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *