خبراء اقتصاديون يؤكدون جدوى تنفيذ خلطة القمح مع الذرة لصناعة الخبز بالبلاد

خبراء اقتصاديون يؤكدون جدوى تنفيذ خلطة القمح مع الذرة لصناعة الخبز بالبلاد

أكد عدد من الخبراء الاقتصاديين جدوى تنفيذ خلطة القمح مع الذرة لصناعة الخبز بالبلاد خاصة ان البلاد تزرع الذرة بكميات كبيرة ، وذلك لتغطية احتياجات المواطنين من الخبز و تقليل استيراد القمح من الخارج والتخفيف من الضغط علي العملات الصعبة، وان القمح المخلوط له فوائد اقتصادية وصحية ويحقق الأمن الغذائي للمواطن السوداني.
وقال الدكتور عادل عبد العزيز الفكي مدير قطاع الاقتصاد بوزارة المالية وحماية المستهلك بولاية الخرطوم والخبير الاقتصادي ، في منتدى الجمعية السودانية لحماية المستهلك بعنوان (السيادة الغذائية … القمح المخلوط نموذجا ) بمقر الجمعية اليوم ، ان الدولة تدعم الخبز بمبالغ ضخمة ، مشيرا إلي ان السودان استورد في العام2013 م 2,3 مليون طن بتكلفة مليار دولار ، وتم استيراد كمية كبيرة من القمح في العام 2014م، وأكد أهمية إعادة توجيه الدعم لسلعة الخبز من خلال تقديم الخبز المدعوم وإيقاف الدعم لمنتجات دقيق القمح الأخرى .
واستعرض الأستاذ كمال عبد الكريم مدير التسويق بشركة سيقا الآثار الاقتصادية لاستيراد الدقيق من الخارج والتي منها نقص الناتج القومي الكلي للاقتصاد الوطني بتقليل إنتاج المطاحن المحلية والمساهمة في تشغيل المطاحن الأجنبية ، وتقليل نسبة استغلال الطاقات الإنتاجية العالية للمطاحن المحلية مما يؤثر سلبا علي الصناعة المحلية وتقليل فرص العمل والتشغيل ، وأشار إلي ان سعر جوال الدقيق المستورد زنة 50 كيلو 135 جنبه مقارنة ب125 جنيه للدقيق المحلي .
وأوضح البروفيسور عبد المنعم إبراهيم رئيس قسم الغلال بمركز أبحاث الأغذية سابقا والخبير الاقتصادي ، أهمية التدرج في تنفيذ الخبز المخلوط، للاكتفاء الذاتي منه والاعتماد علي الصناعة المحلية ، مستعرضا فوائده الصحية .
وقال الأستاذ عادل ميرغني رئيس اتحاد المخابز ان فكرة الدقيق المخلوط تجربة رائدة ويمكن خلط 70% من الذرة و30% من القمح المحلي ، مشيراً إلي انه لا توجد أزمة في الدقيق والخبز الآن ، وان الدقيق المستورد كان لفترة وجيزة ولبعض الأسباب الفنية .

 

 

سونا

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *