دراسة: ممارسة ألعاب الفيديو مفيدة للخلايا الدماغية

خلصت دراسة علمية أجراها باحثون من أستراليا والصين إلى أن ألعاب الفيديو تلعب دوراً إيجابياً في تحسين قدرات الدماغ البشري، وفق ما ذكر موقع “ديلي دوت” الإلكتروني.

وأشار الموقع إلى أن الباحثين استخدموا تقنية التصوير بالرنين المغناطيسي الوظيفي في دراسة أدمغة 27 شخصاً يمارسون اللعبة الاستراتيجية الجماعية “ليغ أوف ليجيندز” على مستوى احترافي، وقاموا بمقارنة النتائج مع أدمغة 30 شخصاً من الهواة، فتبين لهم أن محترفي ألعاب الفيديو قادرون على تنسيق عمل الخلايا الدماغية بشكل أكبر، لاسيما في المنطقة المسؤولة عن تنسيق حركة اليدين والعينين، إضافة إلى دقة الملاحظة.

وأضاف الباحثون أنهم لا يعرفون حقيقة إن كانت ألعاب الفيديو تسهم في تحفيز الدماغ أو أن امتلاك الفرد قدرة على التنسيق بين خلاياه الدماغية تجعله أكثر احترافية في ممارسة ألعاب الفيديو، ذلك أن الدراسة حالياً لا تستطيع تحديد طبيعة العلاقة القائمة بينهما.

تجدر الإشارة إلى أن دراسات علمية سابقة توصلت إلى أن ممارسة مهارة محددة لفترة من الوقت ستؤدي إلى حدوث تغير في الدماغ من خلال ما يسمى المرونة العصبية، إذ يتكيف الدماغ مع الظروف المستجدة.

المدينة نيوز.

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *