فتح بلاغ في مواجهة مستوصف شهير تسبب في وفاة مواطن بجرعة علاج زائدة

أحداث هذه القضية بمحلية أمدرمان في واحدة من المستوصفات العلاجية الشهيرة وذلك عندما حضر إلى المستشفى أحد المواطنين تعرض إلى حادث أدى إلى بتر أصابع يده وذلك عندما كان يؤدي عمله بالمصنع وفجأة انسحبت يده داخل الماكينة التي قامت ببتر أصابعه وصرخ من الألم وقد تفاجأ زملاؤه بذلك وسارعوا بحمله إلى المستشفى وإسعافه واستقبله التيم العامل بالمستوصف وقرر الأطباء سرعه إخضاعه لعملية جراحية عاجلة وكان المصاب الذي تجمع أهله داخل المستشفى بعد تلقيهم الخبر كان يطمنهم على حالته وبعدها تم إدخاله إلى العملية حيث شرع الفريق الطبي في إجراء العملية الجراحية وخضع المريض لعملية التخدير ولكن ولكن كم كانت المفاجأة قاسية عندما خرج لهم أحد الأطباء واخبرهم بأن المريض توفي لرحمة مولاه بعد أن تم تزويده بحقنة التخدير وقبل أن يشرع الأطباء بمباشرة العملية اكتشفوا أن المريض توفى لرحمة مولاه .
هذا الخبر المفاجئ دفع بأسرة المريض إلى الشك في أسباب الوفاة وبالفعل قاموا بتدوين بلاغ في مواجهة المستوصف كما تم تحويل جثمان المرحوم إلى مشرحة أم درمان ولا تزال التحريات جارية وحمل البلاغ الرقم (51) تحت المادة إجراءات .

صحيفة الدار

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *