محمد مختار الخطيب: هيكلة قوى نداء السودان ستكرر تجربة التجمع الوطني السلبية

محمد مختار الخطيب: هيكلة قوى نداء السودان ستكرر تجربة التجمع الوطني السلبية

كشف السكرتير السياسي للحزب الشيوعي السوداني محمد مختار الخطيب عن اعتراض رؤساء أحزاب قوى الإجماع الوطني على محاولة حزب الأمة وبعض الأحزاب لوضع هيكلة لقوى (نداء السودان)، وقال: “إن هيكلة قوى نداء السودان الذي يعتبر جسماً تنسيقياً ستكرر تجربة التجمع الوطني الديمقراطي السلبية”
وذكر الخطيب لـ”الجريدة” أن رؤساء أحزاب قوى الإجماع الوطني اعترضوا على الطريقة التي دعا بها حزب الأمة مكونات قوى الإجماع للاجتماع بصورة منفصلة، وقال: “اعتذرت عن حضور الاجتماع لأن قوى نداء السودان مكونة من قوى الإجماع الوطني والجبهة الثورية والمجتمع المدني وحزب الأمة” وأضاف: “يجب أن تضع كل مكونات نداء السودان مجتمعة معايير الفصائل التي تقدم طلبات للانضمام لقوى نداء السودان”.
وكان نائب رئيس حزب الأمة فضل الله برمة ناصر وجه الدعوة لكل الأحزاب المنضوية تحت تحالف قوى الإجماع الوطني لمناقشة توسيع قوى نداء السودان بضم المعارضين الآخرين من أجل إسقاط النظام.
وأوضح الخطيب أن الاجتماع الذي دعا له حزب الأمة لم يخرج بشيء فيما يتعلق بمعايير انضمام الفصائل الأخرى وهيكلة قوى نداء السودان.
وكشفت مصادر مطلعة أن حزب الأمة لم يوجه الدعوى لممثل مبادرة المجتمع المدني د. أمين مكي مدني الذي اعتقل مع رئيس هيئة قوى الإجماع الوطني فاروق أبو عيسى لأكثر من ثلاثة أشهر.
ووقعت الجبهة الثورية وتحالف قوى الإجماع الوطني ومبادرة المجتمع المدني وحزب الأمة وثيقة نداء السودان في مطلع ديسمبر الماضي.

صحيفة الجريدة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *