خطة لاستيعاب أبناء أبيي العائدين من الجنوب

أعلنت الهيئة القومية الشبابية الطلابية لمناصرة أبيي، خطة لاستيعاب واستقبال كل أبناء أبيي العائدين من دولة جنوب السودان، وأشارت إلى مشاركة أبناء المنطقة بثلاثة أعضاء في البرلمان القومي ومشاركتهم في مجلس الولايات في الدورة القادمة.
وقال رئيس الهيئة محمود عبدالكريم إبراهيم، إن منطقة أبيي تمثل منطقة للسلام والاستقرار والتعايش السلمي وأنموذجاً للترابط بين دولتي السودان وجنوب السودان.
واستنكر إبراهيم العدوان الأخير للحركات المسلحة والجبهة الثورية بهدف زعزعة الأمن والاستقرار بمنطقة أبيي خاصة والسودان بصفة عامة.
وقال لوكالة السودان للأنباء، إن كل مكونات أبيي تعي ما يحاك ضد المنطقة ومكتسباتها، وأضاف أن فوز الرئيس البشير بدورة رئاسية جديدة في انتخابات العام 2015، تمكين لإشرافية أبيي وللمجتمع السوداني.
وأشاد بما قدمته الحكومة والمجتمع المدني من معدات وآليات زراعية لأهل المنطقة خلال الفترة الماضية.

سونا

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *