تشاد تطالب بنقل السودانيين المنقبين عن الذهب في أراضيها

كشفت وزارة الخارجية أن دولة تشاد طلبت من الحكومة نقل السودانيين المنقبين عن الذهب في أراضيها بصورة غير شرعية في أقرب فرصة، وحذرت من تعرضهم لمخاطر النهب والابتزاز.

وقال قنصل السودان بمدينة أبشي التشادية، عمر الفاروق في تصريحات صحفية بوزارة الخارجية أمس، إنهم حصروا من أغسطس من العام الماضي وحتى الآن أكثر من “10” آلاف سوداني يعملون في التنقيب في تشاد، مؤكداً بدء عمليات الترحيل لأكثر من “3250” منقباً عن الذهب حتى الآن عن طريق البر بالتعاون مع القوات السودانية التشادية المشتركة، وأرجع ترحيلهم بالبر بسبب ارتفاع تكلفة الترحيل جواً، وأوضح أن المنقبين السودانيين في تشاد والنيجر معرضون للابتزاز والنهب خاصة وأنهم دخلوا بطرق غير شرعية بجانب اتهامهم بالقيام بأعمال سياسية، وشكا الفاروق من إصرار عدد كبير من السودانيين على المغامرة بالتنقيب خارج حدود دولة النيجر رغم المخاطر التي تواجههم، مشيراً إلى أن هذه الحدود عرضة للعمليات العسكرية للجماعات الإرهابية خاصة جماعة “بوكو حرام” محذراً من مغبة حدوث انفجار في الأوضاع في تلك المناطق مما يؤدي إلى اضطراب بين السودان وهذه الدول، وقال إن التنقيب يمثل مهددا مستمرا للبعثة الدبلوماسية هناك، واتهم شبكات لم يسمها بتهريب ومساعدة المعدنين غير الشرعيين للأراضي التشادية والنيجرية، ولم يستبعد وفاة منقبين سودانيين في الصحراء، واستبعد الفاروق طلب السلطات التشادية للحكومة بنقل رعاياها المنقبين عن الذهب لأهداف سياسية مؤكداً أن العلاقات بين البلدين تسير بصورة طيبة.

وطالب جهاز المغتربين ووزارة الرعاية والضمان الاجتماعي بوضع خطة لمعالجة التنقيب خارج البلاد.

صحيفة الصيحة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *