تورط مجموعة شركات دواء في أكبر عملية تزوير واحتيال

تورطت مجموعة شركات كبرى تعمل في مجال الأدوية في أكبر عملية غش واحتيال، حيث روجت لأدوية فاسدة ومنتهية الصلاحية وقامت بوضع ديباجة مزورة على الأدوية منتهية الصلاحية توضح أنها صالحة لمدة عامين.

من جهتها أصدرت إدارة الصيدلة بولاية الخرطوم بإلغاء الرخصة وحرمان المجموعة من مزاولة نشاطها في السوق فيما قرر وزير الصحة بولاية الخرطوم البروفسور مأمون حميدة إبادة كل المستحضر بأنواعه وتحمل الشركة تكلفة الإبادة، وإخلاء سبيل المدير الفني للمجموعة وحرمانه من التسجيل داخل ولاية الخرطوم من تأريخه وإنذار نهائي بإالغاء الرخصة نهائياً، إلى جانب غرامة مالية قدرها 150 ألف جنيه تحصل أولاً قبل إعادة الرخصة.

الجديربالذكر أن وزير الصحة الولائية البروفيسور مامون حميدة أكد أن حملة تفتيش طالت (30) صيدلية أسفرت عن أن 40% من أدويتها فاسدة ومغشوشة في وقت أصدرت فيه السلطات الاتحادية قراراً ألغى بموجبه التفويض الممنوح لإدارة الصيدلة بالولاية في سلطة الترخيص ومراقبة المؤسسات الصيدلانية.

صحيفة الصيحة

تعليقات الفيسبوك

تعليقات

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *